إنسان صلى العصر في جماعة فهل يجوز أن يصلي مع شخص لم يدرك الصلاة بعد العصر وهو وقت نهي .؟
السائل : أتى شخص المسجد بعد صلاة العصر هل يجوز لمن صلى العصر مع الإمام أن يصلي معه حيث أن هذا الوقت وقت نهي ؟
الشيخ : أي نعم إذا دخل الإنسان المسجد بعد صلاة العصر وقام معه أحد ليتصدق عليه بهذه الصلاة حتى تكون جماعة فلا حرج لأن القول الراجح أن الصلاة التي لها سبب ليس عنها نهي لا بعد العصر ولا بعد الفجر والنهي إنما عن شخص أراد أن يتنفل هكذا مطلقا هذا هو الذي لا يجوز في أيام النهي أوقات النهي أي نعم .