المناقشة
الشيخ : قوله تبارك وتعالى: (( وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلاثَ مِائَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعًا ))[الكهف:25]، السؤال ارفع يدك اللي وراءك ما معنى هذه التركيبة (( وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلاثَ مِائَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعًا )) ؟
الطالب : الرد على من زعم .
الشيخ : يعني قصدي لماذا لم تكن الآية ولبثوا في كهفهم ثلاثمائة سنين وتسع سنين ؟
الطالب : للرد على اليهود لأنهم زعموا أن في الدوران يوجد هذا العدد عدد ثلاثمائة وتسعة .
الشيخ : خطأ ، سليم ؟
الطالب : قالوا : بأن الشمسية والقمرية .....
الشيخ : لا غلط أيضاً ، نعم .
الطالب : قلنا : إن المعنيين بمعنى واحد أو .... بمعنى واحد .
الشيخ : يعني ثلاثمائة سنين وتسع سنين بمعنى ثلاثمائة سنين وازدادوا تسعا نعم .
الطالب : قال الله تعالى ذلك والله أعلم لتناسب رؤوس الآيات .
الشيخ : رؤوس الآيات ..... طيب يرى بعض أهل العلم أن قوله : (( ثلاثمائة سنين )) باعتبار السنوات الشمسية (( وازدادوا تسعاً )) باعتبار السنوات الميلادية ماذا تقول ؟
الطالب : .....
الشيخ : غير صحيح ، نعم ، لأن العدد المعتبر في التوقيت هي الأشهر الهلالية ، ما دليلك ؟
الطالب : (( إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ))[التوبة:36].
الشيخ : طيب .
الطالب : (( يَسْأَلُونَكَ عَنِ الأَهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ ))[البقرة:189].
الشيخ : طيب الآية الثالثة ؟
الطالب : (( هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَاءً وَالْقَمَرَ نُورًا وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ ))[يونس:5].
الشيخ : أحسنت ، بارك الله فيكم ، تمام .
قوله : (( قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُوا )) استدل بعض المفسرين بهذه الجملة على أن قوله : (( ولبثوا )) من قول أهل الكتاب أي قالوا ولبثوا فما جوابك ؟
الطالب : ......
الشيخ : أن قوله : (( ولبثوا )) من كلام الله ، إذاً كيف قال : (( قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُوا )) ؟
الطالب : .....
الشيخ : لتأكيد الجملة السابقة أنهم لبثوا ثلاثمائة سنين وازدادوا تسعاً فقال : (( قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُوا )) وقد أخبرنا سبحانه وتعالى أنهم لبثوا ثلاثمائة سنين وازدادوا تسعا ، طيب .
قوله : (( وَلا يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَدًا )) أي الحكمين الكوني أو الشرعي ؟
الطالب : .....
الشيخ : المراد الحكمان ، نعم ، أما الكوني فلا أحد يستطيع أن يغير حكم الله ، أما الشرعي فقد يغير حكم الله ولكنه ليس مأذوناً له في ذلك فيكون النفي لنفي مشروعيته ، طيب بارك الله فيكم .
قوله تعالى : (( وَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنْ كِتَابِ رَبِّكَ )) له معنيان دكتور صالح ؟
الطالب : (( وَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنْ كِتَابِ رَبِّكَ )) أي تلاوة القراءة اللفظة وتلاوة القراءة المعنوية .
الشيخ : إي يعني الاتباع (( اتل )) يعني بذلك اتله لفظاً ، اتله أيضاً اتباعاً لأن المتبع يقال : تلا فلاناً أي تابعه .
قوله : (( ولا تعد عيناك عنهم )) معناها يا محمد ؟
الطالب : .....
الشيخ : لا تنظر لغيرهم ، هل هذا النهي مقيد ؟
الطالب : .....
الشيخ : لماذا ؟
الطالب : .....
الشيخ : لقوله : (( تريد زينة الحياة الدنيا )) بارك الله فيكم .
ماذا نستفيد من قوله : (( ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا )) ؟
الطالب : .....
الشيخ : تفيد أنه لابد من حضور القلب عند ذكر الله عز وجل .
هل الناس الآن واقعون في هذه الغفلة ؟ السؤال لك .
الطالب : كثير .
الشيخ : أحسنت ، ولاسيما إذا كان الإنسان في الصلاة فإن الشيطان يتسلط عليه ليغفل قلبه عن ذكر الصلاة الذي هو متلبس به .
هل في الآية (( ومن شاء فليكفر إنا أعتدنا للظالمين )) ما يدل على أن الكفر ظلم ؟
الطالب : يدل عليه قول الله سبحانه وتعالى : (( إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا )) .
الشيخ : بعد قوله : (( فليكفر )) وهل عندك آية تدل على أن الكافر ظالم ؟ ما هي ؟
الطالب : (( فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا ))[الأنعام:144].
الشيخ : لا .
الطالب : (( وَالْكَافِرُونَ هُمُ الظَّالِمُونَ )) .
الشيخ : بارك الله فيك .
انتهت المناقشة وقلت لكم : أن لكم خمس دقائق أسئلة نعم يا دكتور ؟