قال الله تعالى : << و اضرب لهم مثلا رجلين جعلنا لأحدهما جنتين من أعناب و حففناهما بنخل و جعلنا بينهما زرعا >>
ثم قال الله عز وجل : (( وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلًا رَجُلَيْنِ )) (( اضرب )) بمعنى اجعل وصير (( لهم )) أي للكفار من قريش وغيرهم (( مثلاً )) مفعول اضرب وبين هذا المثل بقوله : (( رجلين )) وعلى هذا فيكون (( رجلين )) عطف بيان ، وتفسير للمثل (( جَعَلْنَا لِأَحَدِهِمَا )) أي لأحد الرجلين (( جَنَّتَيْنِ مِنْ أَعْنَابٍ وَحَفَفْنَاهُمَا بِنَخْلٍ وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمَا زَرْعًا )) أغلب ما في الجنتين العنب ، وأطراف الجنتين النخيل ، وما بينهما زرع ففيها الفاكهة والغذاء من الحب وثمر النخيل .