ما حكم تكرار المصافحة والسلام عند الدخول وما الدليل عليها؟
الطالب : تفضل شيخنا أنا جاهز من أول ما يعني حطيت المايكروفون
الشيخ : نحن لا نبخل بالموجود ، ولا نتكلف بالمفقود .
الطالب : الله يجزيك الخير يا شيخ
الشيخ : نحن طرحنا آنفا سؤالا على إخواننا ورجونا أن نتلقى جوابا ، فما سمعنا بعد شيئا !
الطالب : السؤال شيخي ؟
الشيخ : إذا جاء الجواب ، سيُفهم ضمنا السؤال
الطالب : نعم ما سمعنا !
طالب آخر : وأظنك لا تسمع جوابا !!
الطالب : لأن الشيخ علي كان مشغول .
الطالب : تكرار السلام ...
الطالب : إيش صيغة السؤال شيخي ؟
الشيخ : هذا إنت عم
الطالب : بعض المعاصي ،كل واحد يقول السلام عليكم
طالب خر : آه بس هو هذا حادث وقع ، أو واقع كان لكن لست أنا الذي ترتب على هذه الواقعة !
الطالب : هل أحد منكم عنده سنة ؟
الشيخ : الواقع أن بعض إخواننا دخل وسلم وسلم وسلم ، وأنا كان سؤالي : هل عندكم علم بتكرار هذا السؤال بصورة عامة بدون محاباة ؟
الطالب : السلام السلام
الشيخ : إي عفوًا السلام ، بصورة عامة وبدون محاباة
الطالب : نعم
الشيخ : أو مع المحاباة ؟
الطالب : أنا يا الشيخ نعم
الشيخ : أو مع المحاباة ، فأنا ألقيت سؤال وما حظيت الجواب
الطالب : أنا أجيبك
الشيخ : تفضل
الطالب : فيه عندنا أصل شيخي
الشيخ : تفضل
الطالب : هذه السنة معمول بها في بلادنا منذ زمن طويل
الشيخ : نعم
الطالب : لأن القصد من السلام في بلادنا المصافحة ، ولذلك يأتي السلام عليكم تبعا لها ، ولا تأتي المصافحة تبعا للسلام الأول ، وها هو الجواب !
الشيخ : هههه هذا الجواب
الطالب : فلذلك لا تلم إخواننا
الشيخ : لا أنا ما ألومهم ، لكنني أستفيد من صمتهم ، وأقول : ربما كان السكوت جوابا
الطالب : أي نعم شيخنا ، لكن لابد من جواب باللسان
الشيخ : تفضل ، أهلين أبو فارس
الطالب : كيف حالكم ؟
الشيخ : كيف حالك ؟
الطالب : الله يسلم أمرك
الشيخ : الحمدلله على السلامة ، طال العهد ؟
الطالب : ...
الشيخ : عفوا ، آه في عندك شيء ؟
الطالب : نعم ، شيخي
الشيخ : عندك شيء ؟