شرح الأصول الثلاثة-06
الشيخ صالح آل الشيخ
ثلاثة الأصول و أدلتها
الحجم ( 5.61 ميغابايت )
التنزيل ( 869 )
الإستماع ( 293 )


5 - شرح قول المؤلف : "... و الهجرة فريضة على هذه الأمة من بلد الشرك إلى بلد الإسلام و هي باقية إلى أن تقوم الساعة . و الدليل قوله تعالى (( إن الذين توافهم الملائكة ظالمي أنفسهم قالوا فيم كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها ، فأولئك مأواهم جهنم و ساءت مصيرا * إلا المستضعفين من الرجال و النساء و الولدان الذين لا يستطيعون حيلة و لا يهتدون سبيلا * فأولئك عسى الله أن يعفو عنهم و كان الله عفوا غفورا )) و قوله تعالى (( يا عبادي الذين ءامنوا إن أرضي واسعة فإياي فاعبدون )) قال البغوي رحمه الله : سبب نزول هذه الآية في المسلمين الذين بمكة لم يهاجروا ناداهم الله باسم الإيمان ، و الدليل على الهجرة من السنة قوله صلى الله عليه و سلم ( لا تنقطع الهجرة حتى تنقطع التوبة و لا تنقطع التوبة حتى تطلع الشمس من مغربها ) ... " . أستمع حفظ

9 - شرح قول المؤلف : "... و الناس إذا ماتوا يبعثون ، و الدليل قوله تعالى (( منها خلقناكم و فيها نعيدكم و منها نخرجكم تارة أخرى )) و قوله تعالى (( و الله أنبتكم من الأرض نباتا * ثم يعيدكم فيها و يخرجكم إخراجا )) . و بعد البعث محاسبون و مجزيون بأعمالهم ، و الدليل قوله تعالى (( و لله ما في السماوات و مات في الأرض ليجزي الذين أساؤوا بما عملوا و يجزي الذين أحسنوا بالحسنى )) ، و من كذب بالبعث كفر ، و الدليل قوله تعالى (( زعم الذين كفروا أن لن يبعثوا قل بلى و ربي لتبعثن ثم لتنبؤن بما عملتم و ذلك على الله يسير )) . و أرسل الله جميع الرسل مبشرين ومنذرين ، و الدليل قوله تعالى (( رسلا مبشرين و منذرين لئلا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل )) . و أولهم نوح عليه السلام و آخرهم محمد صلى الله عليه و سلم و هو خاتم النبيين ، و الدليل قوله تعالى (( إنا اوحينا إليك كما أوحينا إلى نوح و النبيين من بعده )) ... " . أستمع حفظ

11 - شرح قول المؤلف : "... و الطواغيت كثيرون ، و رؤوسهم خمسة ، إبليس لعنه الله ، و من عبد و هو راض ، و من دعا الناس إلى عبادة نفسه ، و من ادعى شيئا من الغيب ، و من حكم بغير ما أنزل الله .و الدليل قوله تعالى (( لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي فمن يكفر بالطاغوت و يؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى لا انفصام لها و الله سميع عليم )) و هذا هو معنى لا إله إلا الله و في الحديث ( رأس الأمر الإسلام و عموده الصلاة و ذروة سنامه الجهاد في سبيل الله ) و الله أعلم . و صلى الله على نبينا محمد و آله و صحبه و سلم ... " . أستمع حفظ